الأربعاء، 6 يناير، 2010

العبقري الأحمق!

الفرق بين العبقري والأحمق، ان العبقري اكتشف غبائه في فترة مبكرة من عمره فعمل على تغييره، أما الأحمق، فهو حتى الان لا يدري لماذا هو احمق ولا يريد ان يعترف بغبائه حتى في مرحلة متأخرة من عمره!
ايها الأعزاء، الغباء ليست اهانة كم يظنها البعض، انها فرصة تأتي الى قدميك وتقوول لك : انا هنا امامك،، اكتشفني، افهمني! وقم بمعالجتي!
انك تثبت عبقريتك في اللحظة التي تعترف بها في اخطائك وغبائك،، ان تكبرك عن هذه الحقيقة لا يزيدك ذكاءاً بل يزيدك بلاهة وحماقة،

أيها الأعزاء،، انها فرصتكم الأن، اعترفو بحماقاتكم وبكل اخطائكم امام انفسكم،،، قبل ان يعترفها لكم الأخرون!

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

شكرا للحماقة إذن.....