الاثنين، 14 ديسمبر، 2009

رجلٌ على كرسي متحرك



رجلٌ على كرسي متحرك، يسير من مبنى الى مبنى، باحثاً عن اي شخصاً يشتري منه الكافي! (هو) لا يستطيع ان يتحدث بلغة واضحة! ولا يستطيع ان يمشي! لكنه يستطيع ان يبتسم! وابتسامة هذا الرجل جميلة جداً، فرغم المصاعب التي يراها في الحياة، فهو لا يشتكي على الاطلاق! ورغم انه معاق بشكل شبه تام، إلا انه لا يستسلم، فهو يستيقظ كل صباح ليمارس عمله في ارجاء الجامعة!
(هو) على عكس الكثيرين الذين التقيت بهم في حياتي، الذين يتذمرون لأبسط الاشياء واتفهها في حياتهم،
(هو) يبتسم فقط ولا يتذمر على الأطلاق!
(هو) على عكس الأخرين، لا يقف فوق رأسك ويرمي لك كماً من النصائح، (هو) فقط ينظر اليك بأبتسامة مميزة تقول لك: " انت انسان قادر على تحقيق ماتريد"

التقطت له صورة واحتفظت بها في الايفون، لكي اظهرها لكل صديق يشتكي لي عن حياته! او يتذمر بستمرار عن معاناته!


هناك 9 تعليقات:

قصي يقول...

حلوة جدا هذه التدوينة يا مرتضى... بالفعل، لم يتنظر كما ننتظر و ينتظر الكثيرون ان تمطر عليهم السماء...

شكرا لك علي تدوينة مثل هذه... سارسلها للكثير ممن اعرف :)

Fouad Alfarhan يقول...

مذهل هذا الإنسان يا مرتضى.. هذه التدوينة تلامس المشاعر كثيراً..

شكراً على الإرسال يا قصي :)

iMisfer يقول...

مؤثرة.. وبليغة أوصافك..

أمون يقول...

رائع هو السوي ونحن المعاقين

عبدالعزيز حمزة يقول...

اخي مرتضى اشارة معبرة - فكل انسان لديه ما يعيقه في هذه الحياة لكن قلائل هم من يتجاوزوا هذه العوائق وسقف الرضى لديهم عالي ...

Entropy يقول...

للتو كنت أستمع للشيخ عائض القرني و كان يتحدث عن حال اللغة العربية بين أبنائها ...لذا أخذني الحماس ورأيت من واجبي أن أدخل التدوينة بعد قراءة عنوانها في قارئ الخلاصات فقد شدني العنوان .... التدوينة رائعة لذا لابد أن أعلق على على عنوانها!

الصحيح أن يكون العنوان "رجلٌ على كرسي متحرك"

رجلٌ - تنوين ضم- وليس رجلاً

لاينصب المبتدأ يا أخ مرتضى ... يكون منصوب لو كان العنوان: رأيت رجلاً على كرسي.... لأنه هنا يصبح مفعول به...أما حين تضع الكلمة مبتدأ فلا تكون إلا مرفوعة....رفع الله شأنك وأطال عمرك و قوى لغتنا و لغتك :-)

أعتذر فلم أجد عنوان للمراسلة لذا كتبت تحت التعليقات.

أنمار يقول...

أشكر لك تذكيرنا بما يسهل نسيانه

مختار الحسن يقول...

رائع ما كتبت ، ولكن تذكر أن بين العالم من يعاني إعاقة في نفسه لو ظهرت أعراضها على بدنه ربما تحول إلى مسخ إنسان .
الصدفة قادتني لدخول مدونتك يا (دانيال) فبالمناسبة تقبل مني كل التحايا العطرة .

عقدة المطر يقول...

هو شخص يستحق الوقوف له إحتراما وتقديرا ..

: شكرا لك ووافر تقديري لك وله