الاثنين، 7 ديسمبر، 2009

أحلامها ، وشتاء بورتلند

٧ ديسمبر ٢٠٠٩
يوم الأثنين، الساعة ١١ صباحاً
شارع البارك وايه،




درجة الحرارة في بورتنلد اليوم ٤ تحت الصفر والناس هنا ترتجف من شدة البرد!
احمل كوب كافي دافئ من سياتل بست واسير في الطريق ببطئ، اتأمل في ذرات الهواء الباردة! في الشمس التي تظهر فجأه وتغيب فجأه! وفي خطوات الغرباء الذين تزداد غربتهم هنا بزدياد سرعة الريح!
في الجهة الشرقية من شارع البارك وايه، تسير (هي) بسرعة! و فوق حجابها الملون تسيرُ سحابة ممطرة!
ترتجف (هي) من شدة البرد ويرتجف قلبي معها،ثم تتوقف خمس دقائق، ثم تمشي مرة اخرى!
اعشق رؤيتها وهي تمشي، اهيم في الوان حجابها الملونة، اتطاير فرحاً كلما اراها تبتسم، لكنني ارتجف هرعاً حينما اشعر بأنها تتألم لأي سبب!
كانت (هي) تحلم في اليوم الذي امسك يدها الباردة في هذا الشتاء لكي تشعر بالدفئ، وان تتلاصق خطواتنا الهاربة في الطريق لكي تنسى عناء الغربة، وكانت تتمنى ان تسمع قصيدة من قصائد محمود درويش بصوتي بدل سماعات الايبود، وكانت تحلم ان اعانقها قبل دخولها المحاظرة، وبعد خروجها من المحاظرة وحين تشعر بالبرد، وحين تشعر بالغربة! وحين يزورها الألم او السعادة!
احلامها بسيطةً جداً، فكل ما تطلبه مني هو ان اتذكرها دائماً، وان اعانقها دائماً، وان اشتاق لها دائماً، وان اسمعها صوتي في كل لحظة، وأن احكي لها كل مافي قلبي، وان اعيش في عالمها الملائكي الرائع! وأن اعيش لها ومنها واليها!

انني اشكر الله الذي خلق هذه الوردة الساحرة، واشكره لأنه وهبها لي وحدي، واشكره لأنه ارشدني لها وقادني اليها وعلمني كيف ارسم البسمة في وجهها!
الم يقل الله في كتابه"و ان تعدو نعم الله لاتحصوها"

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

أضحت مذكرات إذن!!
تبديل العنوان من مدونة إلى مذكرات يعد خطوة ثمينة لكن هذا يترتب عليه مسؤوليات أكبر، ذلك أن التدوين أشمل بكثير من مجرد مذكرات ففي الأخيرة تخصيص لموضوعات معينة يلزمك الالتزام بها يا صاحبي ، وما ألحظ هنا إلا تدوينا لأقصوصات أدبية هي أكثر من مجرد مذكرات فالتشبيهات الادبية المميزة في نصوصك يضعها في خانة "التدوين" ..
عفوا يا سيدي...على هرطقة خارج الجو الرومانسي هنا :)

الآية بها نقص في احد حروف كلماتها ..والصحيح:
(وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها)

Murtadha Almtawaah يقول...

في الحقيقة ياعزيزي، كنت محتار كثيراً في هذه المدونة وكنت افكر في ان احولها الى مجرد مذكرات لان معظم المواضيع التي اكتبها هنا هي مجرد مذكرات ومشاعر، في حين اني ادون اكثر باللغة الانجليزية في مدونتي الانجليزية. لهذا السبب قررت ان ابقي هذه المدونة للمذكرات فقط لكي يقرأها العشاق مثلك ياعزيزي :)


شكراً على التصحيح ياعزيزي ، اشكرك لوجودك هنا، واشكرك لتعليقك الناعم،