الثلاثاء، 3 نوفمبر 2009

وفي شفتيك أنا أتطور

صباحك سُكَّرْ..
وعيشُكِ مثلُ السنابل أخضر..
لقاؤُكِ أيقونة من نعيم..
وبُعْدُكِ عن ناظري جذوةٌ من جحيمْ..
وبين يديك أنا أتحضَّرْ..
وفي شفتيكِ أنا أتطوَّرْ..
فأكتبُ روضاًً من الياسيمنْ..
ليزهرَ من مقلتيك ويكبرْ..
ولو تفرحينَ أحبُّكِ جدَّاً.. ولو تغضبينَ أحبك أكثرْ !!


للشاعر عبد السلام بركات زريق

ليست هناك تعليقات: