الجمعة، 6 يوليو 2007

كتاب جزيرة مسك .شعر



عندما يتمزق الانسان من الداخل 
ويشعر بآنه في حاجه
ٍإلى محاكاه 
ِفأن شعر احمد بخيت هي السبيل الوحيد لتلك المحاكاة الرائعة


هناك 3 تعليقات:

Aysha يقول...

للأسف لم أقرأ له من قبل، لكن ملاحظتي حتى الآن إلى أن مزاجي القرائي يتفق كثيرًا معك تجعلني أطمئن إلى أن كتابته ستروقني.
تتصحر الروح عندما يطول بنا الوقت بعيدًا عن الشعر.

Murtadha Almtawaah يقول...

اهلا بالاستاذة عائشة
احمد بخيت يعجبني جدا .. اشعر دائما بآنه يفهمني في شعره
شعره ممزوج بحكايا فلسفية
يقول في احد قصائده

أكانَ عَلَيَّ أنْ أسعَى إِلى شجرٍ مِنْ النسيانْ ؟

إِلى عُرْىٍّ وعِصيانٍ جَليلٍ يُبْدعٌ العِرْفانْ

ليَبْتدِئ الحِوارُ الفذُّ بين اللهِ والإِنسانْ !!

.....

وقفتُ بِشاطِيء العرفانِ حينَ وهَبتِني سَبْحَةْ

فكانت آيتي في الحبْ رَحْمَانِيَّةَ النفحةْ

هناكَ أَحَطتُ بالأكوان والأزمانِ في لمحةْ !!
...


شاعر مثل احمد بخيت يحب ان يختبئ وراء احلام المراهقين والبسطاء لكي لا يراه احد


عائشة
كتاباتك تدفعني للكتابة ..:)

غير معرف يقول...

اعجبت بمدونتك جدا مما حدا بي الى قذف بعض الحميميات اليك اخي الكريم
طبعا كلنا يحب الشاعر الكبير احمد بخيت
لكن المشكلة للآن لم أقرأ له ديوانين اثنين .عطر و بيوت الاحبة . حبذا لو تفضلت وبعثت لي هاذين الديوانين في أقرب وقت ممكن واكون ممتنا لك
من اخيك في الله علي بختاوي
واليك الاميل بتاعي
alibekht@hotmail.com
دمت صديقا لي والسلام